الأربعاء، 15 يوليو 2009

شوفينيه الأديان

في البدايه وحتى لا أرفع ضغط أحد وحتى لا أسب من الأخرين وآخذ حسناتهم التي لست بحاجه لها أنصح من يريد فعل ذلك ولا يتحكم بأعصابه أن لا يقرأ هذا البوست كرمآ لي وله...
من الملاحظ أن أغلب المدونين مثلما قال أخي موزارت أناس محافظين مع شويه ليبراليه على عكس القله التي لا تخوض بالشأن السياسي الكويتي ألا ماندر وأنهم وأنا متأكد من ذلك يعارضون المدونات ذات التوجه اللاديني لكن لا يقدرون على الأجهار بذلك لأنهم يتشدقون ويتمسكون بحريه الرأي والرأي الآخر لكن دليل عدم موافقتهم على ماينشر هو عدم التعليق على مايكتب بالبوست حتى لا يتهموا ما نتهم به من أننا ناس منحلين اخلاقيآ ولا يوجد لدينا مبادئ ندافع عنها والسبب أننا ناس لادينيين...
أولا وقبل أن أدخل بصلب الموضوع أحب أن اوضح شئ أنا أؤمن فيه ان الكتابه بالشأن السياسي الكويتي ليس ذات اهميه بالدرجه الأولى عندي لأن من يتبع السياسه عندنا بالكويت سيصاب بالنهايه بالتياسه لأن لايوجد أساس سليم للسياسه الكويتيه..
ثانيآ قد تكون عندي بعض البوستات عن الانتخابات لكنها مرتبطه بكشف من يستعمل الدين لتحقيق الأغراض السياسيه كالسلف الطالح وحركه عدس وماش..
ثالثآ وهذا الأهم أن ما اكتبه بالبوست لايعرفه غالبيه المجمتع المريض لدينا بالعادات والتقاليد والمهووس جدآ جدآ بالأصل والفصل وأحتقاره لباقي البشر والمجنون لحد الخبال بمسأله الصيام والصلاه وما يقال من شيوخ الظلام الدامس..
لكن وهذا هو السؤال المهم الذي يتبادر ألى الذهن هل كان من قبلنا بغض النظر عن المجتمع أو البلد الذي يقطن فيه هذا الفرد يعاني من نفس المشكله؟؟
أقول نعم ....
فرواد التنوير الذين نادوا بفصل الدين عن السياسه ولم يكونوا ملحدين ( لاحظ الفرق) يعانون من تجبر وتسلط السلطات الدينيه وعلى سبيل المثال لا الحصر أذكر مارتن لوثر الذي خرج من رحم المدرسه الكنسيه نادى بأن كل فرد يقدر أن يصل ألى الله عن طريق نفسه ولا يحتاج لفرد مساعد أو كاهن وعندما أنتشرت هذه الدعوه يوم كانت الكنيسه ترسل الشباب والرجال وبرقابهم صكوك الغفران ومفاتيح الجنه ألى القدس حتى يطهروها من نجس المسلمين بدعوه ان القدس مكان ولاده النور عيسى..
وأذكر كذلك سبينوزا اليهودي الذي نادى هو الآخر بالأصلاح الديني لليهود وعدم الاعتماد على نصوص كتبت منذ آلاف السنين ليسيروا عليها الناس حتى اصبحت مقدسات اكثر منها وازع أخلاقي..
أما عند المسلمين فحدث ولا حرج أبتداءآ بأبن رشد وأنتهاءآ بالسيد القمني..
الذي مازال يعاني من قهر وتسلط المؤسسه الدينيه بمصر وغيرها من المؤسسات المنتشره ببلاد أخرى سواء عن طريق مع كتبه أو أصدار فتوى تلو لفتوى تكفر وتهدر دمه مثلما ما حصل مع فرج فوده ونصر حامد أبو زيد..
لكن مالفرق بين اوربا الامي وأوربا اليوم ؟؟ والمفرق بين الأسلام الأمس والأسلام اليوم؟؟
أوربا الأمس كانت تحت رحمه البابا حتى انه كان يعين وينصب الملوك لمختلف بلاد أوربا ومن لا يرضى عليه البابا فمصيره اما القتل أو النفي أو العزل من المنصب ..
كذلك الحال بالنسبه لليهود الذين كانوا يعيشون كمجموعات مغلقه لها قوانينها الخاصه المنبثقه من تعاليم التوراه فمن يشذ عن القاعد مصيره النفي أو القتل وحرمانه من الميراث ولا يستقبله أحد من اليهود لانهم يعرفون ان المسيحيين يكرهون اليهود ولا يتعاطون معهم بالمسائل الاجتماعيه فبالنهايه يكون فرد معزول لاحول له ولا قوه..
أما أوربا اليوم فهي مركز للأشعاع الانساني والعلمي والتكنولوجي لأنهم تخلصوا من مقوله ما لله لله وما للملك للملك..
وتركوا الدين ورائهم وجعلوا من التطور الحياتي نصب أعينهم والفضل كل الفضل لرواد التنوير كجان جاك روسو و مارك الكويني أو الأب كويني و مونتيسيكيو وغيرهم الكثير..
وطبعآ لا ننسى الثلاثي الجبار الذي غير مفاهيم العالم كله وهم داروين و كارل ماركس و سيمغوند فرويد..
وناتي للشق الثاني من السؤال مالفرق بين الأسلام بالأمس والأسلام اليوم؟؟
اقول لافرق بتاتآ والسبب أن الأسلام بالسابق قام على الغزوات والسبي والقتل لمن هم لا يدينون بالدين الاسلامي لفرض القوه والسيطره بعد اخضاع دول الفرس والروم لسيطرتهم وفرض الجزيه عليهم وهم صاغرون واليوم نراهم يفجرون ويستغلون الحريه المعطاه لهم بالدول الغربيه لنشر مبادئ التكفير وقتل من يستضيفهم بعدما كان يداس عليهم بالجزم بدولهم الأسلاميه ....
ونراهم كل ما ظهروا على شاشات التلفاز لعنوا وسبوا الغرب الكافر ونراهم يهرولون أليه أذا مرضوا ويتناسون أبوال البعير وحبه البركه..
ونسمعهم من على المنابر بأن المسلمين خير أمه أخرجت للناس وهم يعانون من الرشوه وعدم الأمان والتعليم والصحه زباله لديهم..
حتى اني قلت مره من المرات أن انسانيه العالم الحديث تمنعهم من جزاء النكران والسب والشتم من المسلمين من الرد عليهم بالأساءه وألا يكفي اوربا أن تمنع دواء السكر والضغط عنا لنرى المقابر تمتلئ بالأموات جراء أنقطاع هذا الدواء لكن الأنسانيه تمنعم من ذلك..
خلاصه ما اريد أن أقوله وبالختام أن الاديان ما يسمى السماويه كلها بلا أستثناء تحرض على قتل من ليس على دينها وتقتل من يحاول أن يصلح من المؤسسه الدينيه لأن الأديان عمومآ ترى انها الحق المبين والصراط المستقيم الذي سيمشي عليه البشر يوم القيامه ....
لكن الفرق أن الأديان المسيحيه واليهوديه أصبحت مهمشه بأوربا لأنها صارعت العلمانيه ولم تقدر على المواجهه 100 سنه بينما ظل الدين الأسلامي يتحكم بمصير دول وشعوب لأنه أتى من الله وعلى يد خاتم الأنبياء والرسل ألى أخر المسميات التي أرجعتنا ألى الوراء..
ودمتم سالمين

هناك 5 تعليقات:

Zaydoun يقول...

أكثر جملة ترفع ضغطي هي "خير أمة أخرجت للناس"... أي خير؟؟؟ ما شفنا منكم الا الغثى والجهل والتخلف واذا كان فينا خير قبل ١٠٠٠ سنة ليش ما فينا خير الحين؟؟

===

ترى كاني علقت وراسي مكشوف واللي مو عاجبه يطق راسه بالطوفة

Dakhtar Blue يقول...

كلام جميل!
الشأن المحلي أنا عن نفسي غسلت إيدي منه إلا ما ندر... والسبب كما تفضلت... لإنها تسبب التياسة! لكن للأسف الكثير منا مازال يؤمن بأن الكون والشمس والقمر يدورون حول الكويت... والكويت تدور حول نفسه!

ما علينا...

فيما يخص الدين الإسلامي... فأنا أشوف إنه يحتاج إعادة غربلة! ورغم إن هالشي صار من قبل وللحين يصير إلا إن الصحوة الدينية الأخيرة اللي بدت بالثمانينيات خبصت السالفة نوعا ما!
ما نحتاج إليه حقا هو البحث في أساسيات الدين الإسلامي ودراسته بشكل فلسفي متطور و واقعي! لكن المشكلة يا عزيزي إن باب السؤال في الدين مغلق! واكاد أجزم بأن أي سؤال لديك في الدين ستتم الإجابة عليه بإحدى الجمل التالية:
١. لحكمة لا يعلمها الا الله
٢. عقولنا لا تمتلك القدرة على فهم هذا الأمر
٣. هو كده وخلاص!

وإنت أتبعت أي من الإجابات السابقة بسؤال آخر... فإما تكفر وإما تزندق وإما يكرونك!

أخيراً... ولو إنك سبقتني في هذا الموضوع اللي كنت ناوي اناقشه في مدونتي... إلا إني كريم وإنت تستاهل! لكن - إذا شاء القدر - فراح اكتب مجموعة بوستات تتعلق بهذا الموضوع عن قريب في مدونتي بنج عام
www.generalbenj.blogspot.com

و زورونا في المدونتنا!

شاكرلك تطرقك للموضوع

sologa-bologa يقول...

مرة سألت صديق:
شنو أقسى شي عندك إن يقولون التاريخ الاسلامي وهم ومزور أو يقولون إن جدك كان فداوي؟

ما عطاني جواب

guevara يقول...

zaydoun:
على فكره جمله خير أمه اخرجت للناس كان يقصد بها اليهود واحب الي يطقون راسهم بالطوفه

dakhtar blue:
كلامك عين العقل ولك حريه فتح الباب مره ثانيه وثالثه يمكن تغطي جانب انا غفلت عنه والبنهايه نكمل الموضوع يا عزيزي

sologa-bologa:
أحرجته بصراحه وشكله للحين منحرج

Coffee يقول...

كلام واقعي جدا
مثل امس حصل نقاش وحسيت ان نظر لي نظرة الكافره!
لاني قلت في اشياء احبها في الدين وفي اشياء لا مثل الجهاد وتعدد الزوجات وحكم شهادة الانثى .. الخ
للاسف كانت الاجابه مثل ما ذكر Dakhtar Blue بان ما يصير تقولين ما احب ووين الغاريه على دينج!
للاسف الناس تبرمج روحها بالتلقين اللي تعلموه.. شهادة امراتين عن رجل يخلي الريال يحسب روحه ابو الفهاميه ويخلي المراه تستمتع بدور الضحيه الغبيه.. تعدد الزوجات يخلي الرجل التافه يشبع نقصه بانه ريال وغير ويخلي الانثى ترضى وتدوس على غيرتها باسم انا لازم اكون مثل ما يقوله الاخرون!
مادري شقول قلبت المواجع :(
اتمنى كل شخص يتبع دين يحترم غيره من الاديان فاليهود يتباهون بانهم اول دين سماوي والمسيح يتفاخرون بانهم دين التسامح والمسلمين يتفاخرون بانهم آخر الاديان السماويه.. كل واحد يخلي دينه له لان هالشي بينه وبين ريه وخل يكون تعامله مع الباجين على اساس انساني